English
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image 10 questions you should ask your youger partener about them before getting married fustany main image 2

| بقلم جاسمين كمال

١٠ أسئلة يجب أن تسأليهم لحبيبك الأصغر سناً قبل الزواج منه

هل يمكنني الزواج برجل أصغر سناً؟ واحداً من الأسئلة التي مازالت حتى اليوم تطرحه العديد من الفتيات. فرغم تقدم وانتشار فكرة الزواج برجال أصغر سناً، إلا أنه مازال مرفوضاً بين العديد من الأسر، خاصة بالمجتمعات الشرقية. فمثلاً، عندما كنت في سن صغير أتذكر أن عائلتي رفضت زواج إحدى قريباتي برجل يصغرها سناً. مفسرين ذلك بأن قدرات عقل البنت تفوق القدرات العقلية الرجل وهما في نفس المرحلة العمرية، فما بالك إن كان أصغر! وبموقف آخر، رفضت والدة إحدى صديقاتي أن تتزوج ابنتها رجل أصغر منها، وعللت ذلك قائلة "ستصيبك الشيخوخة قبله بكثير، وبالتالي سيبحث عن غيرك"، وهكذا من مواقف يرفض فيها الأهل زواج ابنتهم من رجل يصغرها سناً.

من هنا كان الأمر مثيراً لفضولي كثيراً. فلماذا لا يمكن زواج المرأة برجل أصغر منها؟ ولأكون صريحة معك، فلا يوجد ما يمنع هذا. وأن كل ما يقال من أسباب للرفض، يمكن أن تنطبق على أي رجل سواء كان أكبر أو أصغر. فالأمر ليس متعلقاً بالسن. فنحن اليوم نشاهد النساء المشاهير يتزوجن رجالاً أصغر منهن، ويعشن حياة سعيدة وهادئة. وهذا أكبر دليل على أن سن الرجل ليس شرطاً بالزواج.

ولكن انتبهي، فعلى الرغم من أنه لا يوجد ما يمنع الزواج من رجل يصغرك في السن، إلا أنه أيضاً هناك أموراً يجب وضعها في الاعتبار عند الزواج برجل يفارقك في السن، خاصة إن كان الفارق العمري كبيرًا. ولذلك قررنا اليوم أن نشاركك بعدة أسئلة من الضروري أن تبحثي عن إجاباتها لديك ولدى حبيبك قبل الموافقة على الزواج منه...

١- ما هو عمر العقلي لشريكك الأصغر سناً؟


تدركين أن هناك فرقًا كبيرًا بين العمر العقلي والعمر الفعلي! فيمكن أن تجدي شخص يبلغ ٥٠ عاماً ولكن طريقة تفكيره لا تعكس سنه هذا. ويمكن أن تجدي رجل في العشرينات ولكن عقله يسبق عمره الفعلي بسنوات. لذلك يجب أن تعرفي ما إذا كان عقله قد نضج بالفعل أم لا.

٢-هل هو حقاً يريد علاقة جادة؟

من الأسئلة التي يجب أن تبحثي عن إجابة لها لدى شريكك الأصغر سناً، هل هو بالفعل يريد علاقة جادة؟ فبعض الرجال، خاصة هؤلاء الذين مازالوا في سن صغير، يريدون تجربة كل شيء والدخول في العديد من العلاقات، حتى يجدوا الاستقرار في النهاية. لذلك يجب أن تتأكدي من ذلك، فربما هو فقط يريد أن يعرف كيف سيكون الارتباط بامرأة أكبر منه دون أن يرغب في علاقة جدية.

٣- ما هي اهتمامات حبيبك الأصغر سناً وهل تشاركينه فيها أم لا؟


أنا شخصياً أؤمن أن الفارق العمري مهما كان لا يشكل إنزعاج. ولكن ما يبدو مزعجاً حقاً هو اختلاف الاهتمامات. فمثلاً هل كلاكما يحب اللهو، هل تحبان السهر والخروج برفقة الأصدقاء؟ فإن كنت في الأربعينات وشريكك مازال في العشرينات لكن كلاكما يحب السهر واللهو فلن تواجها مشكلة. أما إن كنت أصبحت تحبين المكوث في المنزل أكثر والابتعاد عن الصخب، وهو مازال يرغب في تلك الأمور فهنا ستواجهان مشكلة كبيرة.

٤- ما هي أهداف شريكك الأصغر منك؟


قبل الزواج من رجل أصغر سناً، يجب أن تعرفي بعض الأمور ومنها أهدافه بالحياة. فإن كان أصغر بعام أو عامين ستكون بلا شك لديكما أهداف مشتركة. ولكن، ما إذا كان يصغرك بعشرة أو عشرين عاماً؟ فمثلاً، إن كنت في الأربعينات يعني أنك وضعتي خطة واضحة لحياتك وأهداف تسعين لها. ولكن إن كان هو مازال في العشرينات أو الثلاثينات فربما مازال ليس لديه خطة واضحة عن الطريقة التي ستسير بها حياته. لذلك يجب أن تتحدثا في ذلك.

٥- هل هو يفتخر بك أم يخجل من كونك أكبر منه؟

قد يكون شريكك الأصغر منك معجباً بك للغاية، وبالفعل يرغب في علاقة جدية معك. ولكن، لاحظي إن كان يشعر بالخجل أمام المحيطين بكما، من كونه يواعد امرأة أكبر منه أم لا؟ فبعض الرجال، يشعرون بالخجل من كون حبيباتهم أو زوجاتهم أكبر منهم. وهو ما ينعكس بدوره على النساء، حتى تنعدم ثقتهن بأنفسهن. لذلك يجب عليك تجنب كل هذا من البداية.

٦- هل هو رجل مسئول أم لا؟


نسمع كثير من القصص يومياً عن الرجال الذين يتزوجون ويعتمدوا على زوجاتهم في كل شيء. وكون شريكك أصغر منك، فيعني زيادة فرصة حدوث ذلك. لهذا، راقبي جيداً تصرفاته، هل هو معتمد على نفسه وقادرًا على تحمل المسئولية أم لا. فربما يرغب في الزواج منك فقط لتتحملي المسئولية بدلاً منه، كونك أكبر سناً.

٧- هل حبيبك الأصغر منك يعاملك مثل أمه؟


بعض الرجال يتزوجون نساء أكبر في السن، اعتقاداً منهم أنهم سيحصلون على أم جديدة في حياتهم. وبالتأكيد أنت لا ترغبين أن تلعبي هذا الدور. لذلك حاولي الفهم منه، كيف يراكي وماذا تمثلين بحياته. ناقشيه بكافة الأمور التي تدور برأسك واكشفي له أنك ستكونين زوجته وشريكته وليس والدته.

٨- هل شريكك الأصغر سناً يريد أطفالاً؟


اسألي شريكك من البداية هل يريد أطفالاً أم لا. فمن الممكن أن تكوني قد تقدمت بالعمر، وترغبين في إنجاب الأطفال سريعاً. أما هو فمازال صغير السن، وغير مستعد لإنجاب أطفال وتحمل مسئوليتهم الآن وهكذا. لذلك يجب أن تتناقشا في هذه النقطة.

٩- هل عائلته متقبلة ارتباطه وزواجه بامرأة أكبر منه؟


هذه من النقاط الهامة التي يجب أن تتناقشا بها. فمن الممكن أن يكون ليس لديه ما يمنع زواجه بامرأة أكبر منه، ولكن عائلته ترفض ذلك. ولا شك أن هذا سيعكر صفو حياتك، خاصة إن كان مرتبطاً بأسرته. لذلك تأكدي أولاً، أن عائلته تتقبل الأمر.

١٠- وأخيراً، هل يذكرك دائماً بأنك أكبر منه أم لا؟


منذ بداية العلاقة وقبل اتخاذ قرار الزواج، انتبهي لتصرفات شريكك جيداً. فهل يذكرك دوماً بأنك أكبر منه؟ فمثلا، يقول لك لا تفعلي هذا فأنت أكبر وهكذا. إن كان يفعل ذلك فابتعدي فوراً. وإن كان لا يفعل، فتأكدي أنه سيجعل روحك شابة دوماً.

والآن بعد التأكد من إجابات جميع الأسئلة السابقة وأنه سيكون شريك مثالي لك، نعتقد أنه يمكنك اتخاذ خطوة الزواج دون قلق.


مصدر الصورة الرئيسية: Pop Crush






تصنيفات نصائح  نصائح الزواج  نصائح زوجية  نصائح للمقبلين على الزواج  الزواج  زواج  زواج ناجح  العلاقات الزوجية  علاقات   علاقات عاطفية  علاقات حب