English
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image social media side effects fustany main image

| بقلم أمنية إبراهيم

سألنا النساء، كيف أثرت السوشيال ميديا على حياتك؟ الإجابات مفاجأة

يوميًا أشاهد العديد من النقاشات الدائرة حول السوشيال ميديا وتأثيرها علينا، وكيف غيرت حياتنا وأن البعض لا يمكن أن يستغنى عنها يومًا واحدًا، وربما لا يمر اليوم دون أن يقوم بتصفح حسابه علي هذا التطبيق أو ذاك.. والبعض الآخر قام بمسح حسابه بعد سنوات من الإدمان على دخول منصة سوشيال ميديا معينة. البعض يعتبر أن هذه المواقع أصبحت سامة وتؤثر على شخصياتنا بالسلب والبعض الآخر يراها التقدم الطبيعي للتكنولوجيا في العصر الحالي وأن الكثير من الآراء والاختلافات تنمي من الشخصية وطريقة التفكير وما إلى ذلك.

في عام 2022: ٥٠ جملة سلبية توقفي فورًا عن قولها لنفسك

ومع كل هذه الصراعات، وجدت نفسي أطرح سؤالًا وهو كيف أثرت السوشيال ميديا على حياة النساء؟ وبما أننا في فستاني كما تعلمون لا نصدر أحكامًا، وجدت أنه من الأفضل أن أذهب بنفسي وأسأل النساء عن تجربتهن الخاصة، سألت مجموعة من المحيطين بي وأصدقائنا كفريق فستاني، كما طرحنا السؤال لقرائنا ومتابعينا على انستجرام فستاني. لذا يمكننا القول أنه بعدما سألنا النساء، كيف أثرت السوشيال ميديا على حياتك؟ الإجابات مفاجأة!!

إليك جانب من الإجابات التي حصلنا عليها...

undefined

إيجابيات السوشيال ميديا.. نصف الكوب الممتلئ

لا يوجد شيء سيئ ١٠٠٪ ولا يوجد شيء جيد ١٠٠٪... لذا قررت بعض من النساء أن تنظر لنصف الكوب الممتلئ، وتهتم بتأثير السوشيال ميديا الإيجابي على حياتها من الناحية الثقافية وجمع المعلومات ومعرفة الأخبار أولًا بأول، ومن ناحية التواصل السريع مع الأصدقاء والأقارب وأيضًا من ناحية الدعم النفسي والمساعدة المعنوية..

فإليك ما قالته النساء عن إيجابيات السوشيال ميديا..

" استفدت كثيرًا من السوشيال ميديا عن طريق الأخبار والمعلومات التي أتابعها من الحسابات المفيدة، وأيضًا القدرة على التواصل مع أصدقائي في أي وقت." داليا، ٢٣ سنة

بالفعل، هناك حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أفادتنا كثيرًا في جمع المعلومات سواء فنية أو ثقافية أو حتى اجتماعية بسيطة. حيث أن الوصول للهاتف المحمول أصبح البعض يعتبره أسهل كثيرًا من تشغيل التليفزيون ومحاولة إيجاد قناة معينة مثلًا.

وأيضًا أصبح الوصول للأصدقاء والأقارب سهل جدًا من حيث إرسال رسالة مرورًا بمكالمة هاتفية على تطبيق ما دون دفع تكلفة معينة وأخيرًا مكالمات الفيديو التي سهلت كثيرًا التواصل الفعلي مع الشخص الذي تحادثه.

undefined

مصدر الصورة: The daily mail

"أنا جديدة على هذه المواقع والتطبيقات، فكنت أولًا أستخدم تطبيق محادثات بسيط "واتس اب" وكان استخدامه سهلًا علي خصوصًا أنني كنت أتابع المجموعات التي تنشئها العائلة ومنها أتابع أخبارهم وأتواصل معهم، ومن ثم تعرفت علي اليوتيوب وبدأت أتابع حسابات تساعدني على معرفة حيل جديدة لتنظيف منزلي وطبخ أكلات جديدة غير الأكلات التي اعتدت على طبخها لأولادي وأحفادي". ماجدة، ٦٣ سنة

هذا الرد ذكرني كثيرًا بوالدتي، حيث كانت تمانع جدًا مواقع التواصل الاجتماعي، وأصبحت الآن ممتعة جدًا بالنسبة لها حيث دائمًا ما تذكرني أن جميع المعلومات والقنوات على يوتيوب متاحة لكن على الإنسان اختيار ما يناسبه ويناسب ثقافته وحياته.

لا يمكن تجنب السلبيات ولكن هذه النصائح الـ ١٠ ستساعدك في التعامل معها

- السوشيال ميديا وحالة نفسية أفضل

"السوشيال ميديا عرفتني علي الطبيب النفسي الخاص بي، ففي إحدى المرات تعرضت لانهيار نفسي أدى إلى عزلة تامة عن المحيط حولي من عائلة وأصدقاء، وكنت أتصفح إحدى الصفحات التي تتعلق بالطب النفسي ووجدت أنها تقدم خدمات لاستشارات نفسية وهذا ما شجعني للتسجيل لديهم عبر الانترنت والآن أنا بحال أحسن وأفضل". كارمن، ٢٧ سنة

الكثير منا تعرض لضغوط نفسية كبيرة في العامين الأخيرين حيث انتشار وباء مفاجئ وخسارة العديد من المقربين لنا، كذلك من خسر وظيفته وطموحه تعطل كثيرًا لكن الأمل هنا في وجود يد تساعدنا في تخطي هذه المحن وتساعدنا على عبورها بشكل صحيح.

undefined

مصدر الصورة: Good Housekeeping

السوشيال ميديا جعلتني أقدر شكل جسمي وشعري المجعد ووجدت الكثيرات مثلي اللاتي كن يعانين من التنمر في صغرهن بسبب شكل أو لون بشرة يريده المجتمع منها، وهذا كان يحبطني كثيرًا، لكن السوشيال ميديا ساعدتني في مواجهة هذه العقبات وجعلتني أهتم بشعري المجعد وابتكار روتين مناسب له!" يوستينا، ٢١ سنة

من إحدى فوائد السوشيال ميديا أنها بالفعل قامت بتوسيع الأفق والتفكير الخاص بنا من ناحية تقبل الآخر ومعرفة أننا لسنا لوحدنا على هذا الكوكب! وأن هناك العديد مننا والكثير من الأفكار والمعتقدات التي يجب احترامها مهما كانت مختلفة عننا! 

في العام الجديد: ١٠ خطوات للحفاظ على صحتك النفسية!

السوشيال ميديا وراء نجاح المشاريع الصغيرة

 "السوشيال ميديا ساعدتني كثيرًا في انجاح مشروعي الصغير، فبعد أن درست دورة تدريبية عن السوشيال الميديا وكيفية إنشاء حساب لبيع وشراء منتجاتي اليدوية، نجح الأمر كثيرًا وزادت مبيعاتي في الآونة الأخيرة خصوصًا أنني أصنع ملابس من خامة الكروشيه والصوف التي تساعد الناس على مواجهة لسعات برد الشتاء". ثريا، ٤٠ سنة

رأيت بالفعل العديد من صاحبات الأعمال الصغيرة التي نجحت مشروعاتهن وهن في البيت، وهذه إحدى نقاط القوة في السوشيال ميديا، حيث الوصول للعديد من الأفراد والعملاء في كل مكان وأنت في مكانك.

- سلبيات السوشيال ميديا... نصف الكوب الفارغ

على الرغم من أن بعض النساء قررنا النظر لنصف الكوب الممتلئ، إلا أن بعضهن وجدن أن نصف الكوب الفارغ له التأثير الأكبر عليهم وعلى حياتهن. حيث اتفقت العديد من النساء على نقطة واحدة تقريبًا وهي "المقارنة"، حيث عانت الكثيرات منهن من مقارنة حياتها بغيرها مثل، "هذه البلوجر أقامت حفل عيد ميلادها على شاطئ المالديف، وأنا هنا جالسة أحاول حتى أن أنجح في التقدم لوظيفة ما دون أن يتذكرني أحد في عيد ميلادي!". وأخرى اكتشفت أن حبيبها يخونها مع عدة فتيات ويراسلهن على مواقع التواصل الاجتماعي بحسابات مزيفة.

إليك بعض من الإجابات التي حصلن عليها...

- مقارنات... عدم شعور بالرضا... انعدام الثقة بالنفس

"أثرت السوشيال ميديا عليَ، بأنها أعطتني شعورا بعدم الرضا و تقليل الثقة بالنفس" من انستجرام فستاني

بالفعل، من ضمن سلبيات السوشيال ميديا أنها أعطتنا إحساسًا أن الراحة لا فائدة منها وأننا يجب أن نسير داخل عجلة عمل مستمرة سواء على شكلنا أو في وظيفتنا حتى نرضى ونصل ونصبح مثل فلانة التي سلكت طريقًا معينا ونجحت فيه! كل ما لدي أن أقوله في هذه النقطة أن لكل أحد طريقته في النجاح والوصول، وشعور الرضا بالنفس لن يتحقق أبدًا بالعمل ٧/٢٤ ، فالأهم من العمل طوال الوقت هو العمل بذكاء مع تحديد الأهداف.

فأرضي دائمًا وكوني سعيدة بما لديك الآن، وقاومي أي شعور سلبي مهما كان وقومي بتطوير نفسك من أجل نفسك ليس من أجل أن تكوني مثل الآخرين.

- السوشيال ميديا والتنمر

 "أثرت السوشيال ميديا علي بأن هناك من يتنمرون على شكلي وعلى طريقة معيشتي، ومنهم من تطاول علي بألفاظ خارجة لمجرد أن رأيي مغاير لرأيه". نوران، ٢٩ سنة

أكرر، السوشيال ميديا فتحت الأبواب لكل الفئات العمرية والاجتماعية وجمعتهم في مكان واحد، لذلك سوف تجدين أراء متعددة واختلافات وأفكار مغايرة لك.. لكن إذا وصل الأمر للأذى النفسي والمعنوي والتحرش، فبالتأكيد لا تترددي في إبلاغ مباحث الانترنت للحد من هذه المأساة المتكررة.

- السوشيال ميديا وزيادة نسب الخيانة والأزمات الأخلاقية

 "انعدام الأخلاق والتربية من أكثر سلبيات السوشيال ميديا التي أثرت علي" من انستجرام فستاني

من إحدى السلبيات التي عانيت منها أنا أيضًا هو كتابة تعليقات سلبية والحكم علي دون معرفة من أنا ومن أكون ودون معرفة سبب هذا التعليق حتى!، لذلك أدرت ظهري لهذه التعليقات لأنني ببساطة لن أسمح لأحد أن يؤثر علي من مجرد تعليق لا يتماشى مع تفكيري وأخلاقي وقناعاتي الشخصية.

undefined

مصدر الصورة: Times of India

"اكتشفت أن خطيبي يستغل علاقتنا البعيدة، حيث أدرس بالخارج وهو هنا في مصر، وكان يقوم بخيانتي مع فتيات أخريات عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي ومواقع المواعدة إلا أن واحدة منهم اكتشفت بأنه مرتبط بي وقامت بمراسلتي تحذرني منه، وهذا الأمر خلق عندي شكوك ورهبة من الارتباط مرة أخرى وفقدني حب حياتي". بسمة، ٢٢ سنة

أغرب ٢٠ جملة يقولها الرجل عندما يريد إنهاء العلاقة... انتبهي لها

"مواقع التواصل الاجتماعي عرضت أعمالي الفنية إلى السرقة!، فكنت أقوم بعمل لوحات فنية مميزة لي وأعرضها للبيع على حسابات التواصل الاجتماعي وإذ فجأة أجد أن فنانة أخرى تقلد لوحاتي وتبيعها بأقل من السعر الذي أعرضه مما جعلها تحقق أرباحًا أكثر مني.. وأفكر حاليًا بغلق صفحتي لأن هذا سبب في خسارة مادية ومعنوية كبيرة جدا" لارا، ٢٦ سنة

من ضمن سلبيات السوشيال ميديا هو عدم وجود حقوق ملكية فكرية للأعمال المعروضة على الانترنت وبكل سهولة من الممكن أن تسرق وتنسب للغير وهذا شئ غير عادل تمامًا.

الخلاصة: مثلما جاءت السوشيال ميديا بأفكار "تواصل اجتماعي" بالفعل، جاءت أيضًا بسلبيات مقارنة وضياع ثقة وخيانة.. لذا لا يمكننا أن نتهمها في المطلق بأنها السبب في فساد حياتنا، فهي مثل أي شيء لها جانبها الإجابي والسلبي، كل ما في الأمر أننا يجب أن نتعامل معها كوسيلة وليست شئ محوري يؤثر بالسلب على حياتنا وعلى نفسيتنا. ودعونا نتذكر منذ عدة أشهر عندما فقدنا صلاحية الدخول على مواقع التواصل الاجتماعي كان يومًا مريحًا جدًا وحياتنا استمرت دون متابعة هذه البلوجر أو هذا "المؤثر" لذلك لا تتأثرين وإن حصل ذلك لا تترددين في الابتعاد ولو مؤقتا وأخذ قسطًا من الراحة بعيدًا عن السوشيال ميديا.

مصدر الصورة الرئيسية: Freepik







تصنيفات سوشيال ميديا  مواقع تواصل اجتماعي   سلبيات السوشيال ميديا  الصحة النفسية  الصحة  ضعوط نفسية  اضطرابات نفسية  نساء مؤثرات  علاقات إجتماعية  علاقات أسرية  الخيانة الزوجية  اصدقاء  الثقة بالنفس