English
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image mental health issues and challenges in 40s fustany ar main image

| بقلم مي عاطف

للنساء فوق الـ ٤٠: أبرز المشاكل النفسية والتحديات التي توجهك

تحدثنا على مدار هذا الشهر عن أبرز المشاكل النفسية التي يمكن أن تواجهها المرأة وذلك حسب الفئة العمرية التي يمكن أن تكوني بها بداية من المراهقة والعشرينات والثلاثينات وحتى للنساء فوق الـ ٤٠. وفكل كل مرحلة تختلف التحديات والمشاكل التي يمكن أن تواجهها المرأة وبالتحديد فوق الأربعين حيث يتغير نمط حياتك وتتغير طريقتك في التعامل مع الأمور نظرًا لأنك أصبحت أكثر نضوجًا مما كنت عليه في الماضي. 

فتعرفي على أبرز المشاكل النفسية والتحديات التي توجهك للنساء فوق الـ ٤٠
أزمة منتصف العمر عند النساء

تعد من أشهر وأكبر التحديات التي يمكن أن تواجهها النساء فوق الـ ٤٠، والتي تعود لأسباب كثيرة مثل انقطاع الطمث الذي له تأثير قوي على المرأة لأنه يحدث بعض التغيرات في مستوى هرمون الأستروجين بشكل كبير والذي يؤثر بدوره على الحالة المزاجية ويمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب في بعض الحالات. ومع إنقطاع الطمث تشعر أغلب السيدات بالحزن لأنها أصبحت غير قادرة على الإنجاب أو الحمل حتى وإن كانت تعلم من داخلها أنها لن تقوم بهذا في مثل هذا العمر، فهو شعور بالضعف لأنها لم تعد قادرة على شيء كانت تقوم به من قبل وبالتالي فأصبحت امرأة كبيرة في السن من وجهة نظرها. وأيضًا ظهور التجاعيد في الوجه من الأشياء التي تجعل المرأة تمر بأزمة منتصف العمر فتشعر بفقدان جمالها وشبابها بشكل تدريجي وهي تنظر للمرآة.

نصائح لمواجهة أزمة منتصف العمر عند النساء: يجب أن تعلمي أن العمر مجرد رقم موجود في بطاقة الهوية الخاصة بك، فما زلت تتمتعين بجمالك حتى وإن لم يكن موجود بشكل واضح بسبب التجاعيد التي ظهرت مؤخرًا على بشرتك ولكنك تتمتعين بروحك الجذابة الخفيفية التي يقع الجميع في حبها بمجرد الحديث معك. لهذا يجب التعامل مع الأمر ببساطة. ويمكنك طلب المساعدة من زوجك إن كنت تشعرين بتقلب في حالتك المزاجية بسبب تغيرات في الهرمونات من أجل أن يدعم كل منكما الآخر من أجل الخروج من مرحلة أزمة منتصف العمر. أما إن كنت تشعرين بالاكتئاب فيمكنك استشارة الطبيب النفسي لمساعدتك للخروج من هذه الحالة.

٢٥ طريقة لتجنب الشجار مع زوجك في الأجازات الطويلة بالمنزل

المشاكل الزوجية 

تواجه بعض السيدات الكثير من المشاكل والتحديات في علاقتها مع زوجها، فأغلب النساء فوق الـ ٤٠ تشعر بأنها لم تعد صغيرة على تحمل المشاكل المعتادة بينها وبين زوجها مثل الإهانة أو حتى الأخطاء الشائعة التي يمكن أن يرتكبها الرجل ضد زوجته. ومع مرور وتراكم المشاكل بينهم تزداد رغبة المرأة في الإنفصال وأنه الحل الوحيد للحصول على الراحة النفسية من خلال الإبتعاد عن المسؤوليات والضغوط النفسية التي تمر بها بشكل يومي معه. وحتى إن كان الزوج يتعامل بها بشكل جيد تشعر بفقدان الرغبة في الحياة العاطفية وعدم وجود أي إحساس يربطها بزوجها وذلك بسبب أزمة منتصف العمر. وهذا ما يزيد مشاكلها مع زوجها ويسبب لها ضغط نفسي يمكن أن يصل إلى مرحلة الاكتئاب.

نصائح لمواجهة المشاكل الزوجية: يجب التواصل مع زوجك من أجل الوصول إلى الحل يساعدك في التخلص من الضغط الذي تشعرين به، لأنه له تأثير سلبي على حياتك بأكملها إن لم تتحدثي عنه. فيجب على الزوجين التواصل مع بعضهم بشكل جيد وتجديد حياتهم بدلاً من الحياة النمطية التي يمارسوها وتدعيم بعضهم البعض من أجل الخروج من مرحلة أزمة منتصف العمر. أما إن لم تجدي حل فيمكنك الاستعانة بطبيب نفسي أو خبيرة في العلاقات، وفي النهاية إن لم يكن هناك حل في المشاكل الزوجية سوى الانفصال فلا تترددي فلا زال أمامك الكثير من الأشياء يمكنك القيام بها من أجل الاستمتاع بحياتك.

حيل ذكية تجعل الرجل يفعل ما تريدين بسهولة

الشعور بالوحدة 

تعد من التحديات الصعبة التي تواجهها النساء فوق الـ ٤٠ فبعد أن يصبح أبنائها ناضجين ومتزوجين ولم يتبقى أي شخص يؤنس وحدتها خاصة إن كانت مطلقة أو أرملة فهذا أيضًا يزيد من شعورك بالوحدة. كما تبدأ المرأة بملاحظة أن ليس لديها الكثير من الأصدقاء مثلما كان في مرحلة الشباب ولا تفضل إقامة علاقات صداقة جديدة وهذا ما يزيد من شعورها بالاكتئاب وعدم رغبتها في التواصل مع من حولها من أقارب أو معارف.

نصائح لمواجهة مشكلة الوحدة: اهتمي بالتواصل مع من حولك وممارسة الرياضة وتكوين بعض الصدقات الجديدة، نعم! فلا زال أمامك العمر لقضاء بعض الوقت الرائع معهم. اعتني بالقيام بالأنشطة التي يمكن أن تجدي فيها بعض السعادة لتجنب الشعور بالوحدة، مثل الانضمام إلى جمعيات خيرية أو أي نشاط آخر. أما إن كنت تشعرين بالاكتئاب يمكنك استشارة الطبيب النفسي لمساعدتك في الخروج من هذه الحالة والتغلب على الشعور بالوحدة.

إليك ٥٠ فكرة للتخلص من الملل والاستمتاع بوقتك

نوبات القلق

كثير من النساء فوق الـ ٤٠ تواجه بعض التحديات الصعبة مثل نوبات القلق والهلع وهي من أكثر المشاكل النفسية صعوبة لأن الشخص الذي يتعرض لمثل هذه النوبات يشعر بأن القلب سيتوقف وأنه لا يستطيع التنفس. ولكن ليس كل الناس في مرحلة الـ ٤٠ عرضة للإصابة بنوبات القلق والهلع ولكن إن كنت تعانين منها في سن مبكر من عمرك أو تعرضتي من قبل لاكتئاب ما بعد الولادة، أو دائمًا ما تشعرين بالقلق المبالغ تجاه أمور حياتك بأكملها. فهذا يشير إلى أنك سوف تكون عرضة لنوبات الهلع عند حدوث انقطاع الطمث.

نصائح لمواجهة نوبات القلق: ليس من السهل السيطرة على شعورك وقت حدوث نوبة القلق أو الهلع لهذا يجب استشارة الطبيب النفسي لمساعدتك كيف يمكن التعامل مع الأمر.

كيف يمكنك السيطرة على القلق والتوتر في هذه الأيام؟

الاكتئاب

الغالبية العظمى من النساء فوق الـ ٤٠ عادة ما يكونوا عرضة للإصابة بالاكتئاب أكثر من الرجال في نفس المرحلة العمرية. وذلك لأنها تواجه الكثير من التحديات في حياتها بالتحديد في هذه المرحلة. وقد تحدثنا من قبل عن الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى الوصول لمرحلة الاكتئاب مثل الشعور بالوحدة والمشاكل الزوجية وغيرها، وهو مرحلة النهاية التي يمكن أن تصل إليها المرأة إن لم تهتم بالوصول إلى حل لأي مشكلة تواجهها مثل التي تحدثنا عنها في السابق. 

نصائح لمواجهة مشكلة الاكتئاب: حتى إن وصلت لهذه المرحلة يمكنك علاجها من خلال الذهاب للطبيب النفسي الذي يمكن أن يساعدك بالطريقة الصحيحة في الخروج من هذه الحالة.


مصدر الصورة الرئيسية: انستجرام @freshbeautystudio







تصنيفات اكتئاب  علاج الإكتئاب  اكتئاب ما بعد الولادة  المرأة والرجل  مشاكل الزواج  نصائح  نصائح زوجية  لايف ستايل  حياتك اليومية  الدورة الشهرية  مشكلات الدورة الشهرية  الصحة النفسية  صحة  نصائح الصحة