English
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image we asking about online dating and here it is what we learned fustany main image

| بقلم سلمى إيهاب

سألنا الفتيات عن تطبيقات المواعدة الأون لاين وهذا ما تعلمناه!

التعارف الأون لاين... إما ناجح أو فاشل لا يوجد وسط بينهما. تسمع كل شيء عن قصص الحب التي بدأت بتمريرة واحدة، ولكنك تسمع أيضًا عن القصص المخيفة التي لا يريد أحد أن يشارك فيها. يتم تصوير المواعدة عبر الإنترنت في الأفلام والبرامج التلفزيونية على أنها شائعة جدًا، ولكن على أرض الواقع الأمر مختلف. فهل يمكنك حقًا العثور على شريك حياتك المثالي عبر الإنترنت؟ نظرًا لأنه كان من الصعب مقابلة أشخاص جدد في العام الماضي بسبب الوباء، وبقاءنا طوال الوقت في المنزل، بدأ بعض الأشخاص في استخدام تطبيقات المواعدة، وهو أمر جيد تمامًا لأنه في نهاية اليوم، يريد البعض منا نهاية السعيدة والبعض منا يحاولون التعرف على أشخاص جدد. لذا سألناكم عبر انستجرام فستاني عن تجربتكم مع تطبيقات المواعدة، وهذا ما عرفناه وتعلمناه من خلال تجاربكم...

كويز: هل أنت في علاقة عاطفية صحية؟

١- تطبيقات المواعدة أفضل لتكوين الصداقات من الوقوع في الحب

لقد تغير الكثير في العامين الماضيين، توقفنا عن الخروج والتواصل الاجتماعي وبدلاً من ذلك عزلنا أنفسنا في المنزل أو التقينا بأشخاص عبر الإنترنت أو التحدث عبر الهاتف مع أصدقائنا. لقد جعل هذا الأمر من الصعب علينا مقابلة أشخاص جدد، وبدأ الأشخاص في استخدام تطبيقات المواعدة عبر الإنترنت لتكوين صداقات لأنهم إما لم يحالفهم الحظ في العثور على حبيب أو شعروا أنهم سيكونون أفضل كأصدقاء، ولكن في كلتا الحالتين، إنها طريقة رائعة للقاء أشخاص جدد يشاركونك اهتماماتك.

نصيحتي هي: سيحكم عليك بعض الأشخاص لأنك استخدمت تطبيق مواعدة، ولكن بصراحة، إنه عام 2021 ولا مجال هنا ليحكم كلًا منا على الآخر، وقد تجدي أن الأصدقاء الذين كونتهم عبر الإنترنت يشبهونك ويتواصلون معك أكثر من أصدقائك الذين عرفتهم في حياتك بأكملها، لكن هذا جيد لأنهم رأوا جانبًا منك لم يسبق وأن يراه أحد. فأحيانًا يكون التحدث مع شخص غريب أسهل من التحدث مع شخص تعرفه.

٢- المواعدة الأون لاين ليست للجميع!

يرى البعض منا أن فكرة المواعدة عبر الإنترنت مخيفة بعض الشيء؛ إنه مثل تحميل صورة وعدم معرفة من شاهدها ومن لم يرها. لست متأكدة مما إذا كان الشخص الذي أتحدث معه هو نفس الشخصية ولا يغش أو يكذب. وكيف أعرف هويته الحقيقية أو ما إذا كان يقول الحقيقة؟ لكن عندما نفكر في الأمر، كان معظم أصدقائنا غرباء في البداية، لكن مقابلتهم في المدرسة أو الجامعة أو العمل جعل الأمر أقل رعبًا. ولكن إذا كنت لا تعرفين أي شيء عن الشخص الموجود خلف الشاشة، فسوف تشعرين بالخوف، وهو أمر طبيعي تمامًا. ومع ذلك، إذا فكرتي في الأمر، فكوني حذرة عند مقابلته لأول مرة، واصطحب صديقًا معك حتى لا تكوني بمفردك.

نصيحتي هي: إذا شاهدت Catfish على MTV ، فستفهمين كل شيء 'من هو الشخص وراء الشاشة'. ولكي نكون صادقين، نحن نعيش في عالم مليء بالفلاتر والصور المعدلة بالفوتوشوب، لدرجة أنه لا يمكنك معرفة الشخص الذي رأيتي صورته للتو في الحياة الواقعية، بسبب كم التعديلات التي يقومون بها على صورهم. وفقط لأن الآخرين يفعلون ذلك لا يعني أن عليك تجربته أيضًا، ولكن إذا كان ذلك يجعلك غير مرتاحة، فهذا ليس مناسبًا لك.

______________________________________________________________

أغرب ٢٠ جملة يقولها الرجل عندما يريد إنهاء العلاقة... انتبهي لها

______________________________________________________________

٣- هناك الكثيرين غير مريحين... لذا كوني حذرة

نحن نعيش في عالم يتواجد فيه الكثير من غير المريحين أو المزعجبين، وإذا كنت قد جربتي المواعدة الأون لاين، فمن المحتمل أن تكوني قد واجهت بعض اللقاءات معهم. أنا لا أصدر أحكامًا، لكن هذا عيب في تطبيقات المواعدة. وربما تكونين قد سمعت أو شاهدت قصصًا غريبة من أصدقائك الذين جربوا المواعدة عبر الإنترنت أو من نفسك، وهذا شيء تريد معظم الفتيات تجنبه. لذا كوني حذرة بشأن من تشاركين معلوماتك معه، لأنك لا تعرفين أبدًا مدى كونهم غير مريحين.

نصيحتي هي: الجانب السلبي في المواعدة عبر الإنترنت هو أنك لا تعرفين الكثير عن الشخص الذي تتحدثين إليه، لذلك إذا كان لديك شعور غريزي بأن شيئًا ما ليس صحيحًا، فثقي دائمًا في غرائزك. عندما يتعلق الأمر بالمواعدة عبر الإنترنت، فمن الأفضل دائمًا توخي الحذر الشديد وتجنب الكشف عن المعلومات الشخصية مثل المكان الذي تعيشين فيه. 

٤- المواعدة الأون لاين.. هي حالة من التجربة

الجانب السعيد في المواعدة عبر الإنترنت الذي يريده معظمنا أن يسمع عنه هو في الواقع العثور على الشخص المناسب. هذا يعطي معظم الفتيات الأمل في وجود رجال صالحين وأن بعضهم يختبئ خلف شاشاتهم، وهو أمر جيد. إذا كنت تبحثين حقًا عن الحب واخترت البحث عنه عبر الإنترنت، فضعي في اعتبارك أنه لا يأتي بسهولة. سيتعين عليك الذهاب في مواعيد قليلة ومقابلة عدد قليل من الأشخاص قبل أن تجدي الشخص الذي تتفقين معه. كل هذا يعود إلى الصبر وعدم مشاركة الكثير مع الشخص الخطأ.

نصيحتي هي: المحظوظون هم أولئك الذين يجدون أشخاصًا جيدين على تطبيقات المواعدة، سواء كانوا أصدقاء أو عشاق، لكن بعض الأشخاص يتواصلون بشكل أفضل خلف الشاشات أكثر من التواصل الشخصي لأنهم خجولون، ويستغرق الأمر وقتًا ليكونوا على طبيعتهم. . نتيجة لذلك، ساعدهم الإنترنت في العثور على الشخص الذي كانوا يبحثون عنه.

مصدر الصورة الرئيسية: مسلسل Emily in Paris







تصنيفات علاقات عاطفية  علاقات اجتماعية  علاقات إجتماعية  موعد غرامي  علاقة عاطفية  الحب  علاقتك مع الحبيب  علامات الحب