English
من فضلك قم باغلاق مانع الاعلانات لكى تستطيع مشاهدة محتوى الموقع كاملا
لايف ستايل Header image header image fustany interviews interview with mila abouchalbak and maya mroue mainimage

| بقلم فريدة عبد الملك

حوار مع ميلا: طفلة مصابة بالبهاق وتصدرت غلاف أشهر المجلات

ربما تكون قد رأيت جمالها وصورها المذهلة على جميع وسائل التواصل الاجتماعي، حيث أصبحت ميلا أبو شلبك البالغة من العمر سبع سنوات أول فتاة مصابة بالبهاق، في عمرها، تتصدر غلاف أشهر المجلات. كل هذا لا يأتي فقط لتغيير معايير الجمال للفتيات والنساء فحسب، بل يأتي أيضًا برسالة قوية عن الأمل، ومدى الحاجة الشديدة لزيادة الوعي حول البهاق. لقد كنا متحمسين حقًا للتحدث مع ميلا أبو شلبك ووالدتها مايا مروق حول رسالتها وتمثيلها المهم لشباب لبنان.

مرض البهاق... أعراضه وأسبابه وطرق علاجه

مايا مروق والدة ميلا أبو شلبك:

١- في البداية، هل يمكنك إخبارنا بالمزيد عن ميلا؟

لطالما كانت ميلا مميزة، من خلال جاذبيتها وشخصيتها الاجتماعية للغاية. لقد تمكنت دائمًا منأن تضيء أي غرفة تدخلها بروحها وسحرها الخاص.

٢- كيف قمت ببناء ثقتها بنفسها بعد أن واجهت التنمر؟

أود أن أعطي الفضل لميلا. كانت أقوى مني في بعض الأحيان وبدعمنا ودعم أصدقائها ومدرستها، تعلمت أن تتقبل البهاق وتدافع عن نفسها. سلطنا الضوء على نقاط قوتها وجعلناها تتألق من خلال الأشياء التي تحب القيام بها، مثل الرقص.

٣- هل علمت ميلا أي طرق محددة للرد على التعليقات غير اللطيفة أو أي شكل من أشكال التنمر؟

أجرينا محادثات يومية مع ميلا وشرحنا لها أن سبب حصولها على هذه التعليقات هو أن الناس قد يكونون فضوليين فقط ولم يتعرضوا لحالات مماثلة. أظهرنا لها صورًا لآخرين مصابين بالبهاق، تمامًا مثل ويني هارلو. قلنا لها دائمًا إنها جميلة ومميزة. أخيرًا، كانت نقطة التحول عندما أطلقنا أول حملة توعية في اليوم العالمي للبهاق العام الماضي وانتشرت جلسة تصوير ميلا بشكل كبير. وبدلاً من أن تتعرض للتنمر، كانت تتلقى تعليقات مثل، أنهم شاهدوا صورها على وسائل التواصل الاجتماعي وهكذا.

___________________________________________________

رشا مكي: تجربة التبني جعلتني أرى الحياة بشكل مختلف وجميل

_________________________________________________

٤- هل واجهت أي صعاب عندما يتعلق الأمر بفهم البهاق؟

مشكلة البهاق هي أنه عندما تبحث عنه في جوجل، تحصل على ردود أولية بأنه لا يوجد علاج ... شعرنا بالعجز. لقد تلقينا تشخيصات وتوصيات علاجية مختلطة خلال مراحلها المبكرة وهذا أربكنا أكثر. من خلال البحث المكثف تعلمنا المزيد عن الحالة وكيفية التعامل معها. لا ينبغي للمرء أن يقرأ كثيرًا، وفي الواقع فإن أفضل الأشياء وأكثرها تطمينًا هو التحدث إلى شخص مصاب بالبهاق. تذكر أنك لست وحدك، فأكثر من ١٫٥ ٪ من السكان يعانون من البهاق.

٥- كيف تم الاتصال بك بخصوص غلاف مجلة Vogue؟ وكيف كان رد فعلك الأول بصفتك والدة ميلا وكيف كان رد فعلها؟

سألت رئيسة تحرير فوغ العربية، أختي ناتالي مروق، عما إذا كان بإمكانها الاتصال بنا لأنهم كانوا مهتمين بالتحدث عن ميلا في العدد القادم. كنا متحمسين للفرصة لأننا عرفنا أنها ستمنح ميلا مزيدًا من إلقاء الضوء عليها وستعطي الأمل والثقة لأولئك الذين يشبهون ميلا والذين قد يعانون من البهاق في صمت.

٦- بدأت صناعة الموضة، أخيرًا في احتضان الجمال بكل اختلافاته، ولكن لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه. ما الذي تطمحين إلى رؤيته في غضون سنوات قليلة بفضل بعض المؤثرين مثل ميلا؟

فوغ العربية ومجلات أخرى تقوم بعمل رائع في أن تكون شاملة وتضم جميع الاختلافات. أطمح من خلال كل هذا الوعي، ألا يتم الحكم على أي شخص بسبب مظهره.

٧- "أمل" هي كلمة قوية. في تفسيرك الخاص، كيف يمكنك القول أن تأثير ميلا ورسالتها يمثلان الأمل في المستقبل؟

تمثل ميلا الأمل لأنها كسرت الحواجز من خلال "فوغ". من كان يتوقع أن ينتهي المطاف بفتاة صغيرة تبلغ من العمر ٧ سنوات من بيروت مصابة بالبهاق على وجهها تتصدر غلاف أشهر المجلات.

٨- هل تعتقدين أن مهمة ميلا في إظهار جمال البهاق وتغيير مظهر الجمال بشكل عام يمكن أن تساعد بالنهاية في القضاء على أشكال التنمر التي تعرضت لها؟

التنمر في كل مكان. يتعرض بعض الأطفال للتنمر لأنهم صغار جدًا، قصيرون، أو طويلون جدًا. إن الاستمرار في نشر الوعي أمر أساسي ونأمل مع مرور الوقت أن يبدأ الناس في العالم العربي في تقبل الاختلافات. نصيحتي هي العمل على بناء الثقة بالنفس حتى يتمكن الشخص من التغلب على أي موقف.

ميلا أبو شلبك...

١- نحن نعلم أن هذا السؤال قد طرح عليك كثيرًا من قبل، لكننا ما زلنا نحب أن نعرف، ماذا تريدين أن تكوني في المستقبل؟

أحب الحيوانات وأعتني بالناس، لذا أود أن أكون طبيبة بيطرية أو بشرية. أريد أيضًا أن أصبح مدرسة لرقص الهيب هوب وعارضة أزياء.

٢- هل يعاملك الناس بشكل مختلف الآن؟ كيف يعاملونك؟

الأشخاص الذين شاهدوا بعض الصور التي التقطتها ينظرون إليّ بطريقة مختلفة. ولكن هناك القليل من الإشارات والتحدث من وراء ظهري.

٣- ما هو أهم شيء علمته لك والدتك؟

أن أكون دائما لطيفة وأحترم الجميع.

مصدر الصور الرئيسية: tarekmoukaddem@ mila_abouchalbak@







تصنيفات حوارات  لقاءات  نساء مؤثرات  الثقة بالنفس  لبنان  التنمر