كثيرا منا يسعى للاستلقاء في الشمس طيلة اليوم رغبة في الحصول على بشرة برونزية أو عمل تان طويل المدى. ولكن الخطورة في التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة تكمن في الإصابة بحروق البشرة. بل الأسوأ هو تقشر طبقة الجلد الخارجية للبشرة في مناطق الوجه والذراعين والأكتاف، الأمر قد يشوه جمالك تماما. علاوة على ذلك، فإن محاولة نزع هذه القشور أو تقشيرها يدويا قد يعرضك للإلتهابات والمزيد من الجروح، لذا نقدم لك الطريقة الصحيحة للتعامل مع تقشر الجلد بعد احتراقه من الشمس:

- أولا تجنبي تقشير الجلد عن عمد بنفسك بل اتركيه حتى يتساقط تلقائيا. وفي حالة وجود قشور زائدة أو بارزة فيمكنك قصها بالمقص بدلا من شد الجلد وتهييج البشرة.

- خذي حمام بنفس درجة حرارة الغرفة. تجنبي الاستحمام بالماء الساخن حيث أن الحرارة ستجعل البشرة ملتهبة بدلا من تلطيفها.

- احرصي على ترطيب البشرة كثيرا وبالأخص بعد الاستحمام. ويفضل استخدام كريم مرطب مخصص للبشرة المحترقة حيث أنه في العادة يحتوي على مادة الألوفيرا المعالجة لحروق البشرة. لزيت الألوفيرا العديد من الفوائد الأخرى، لا يفوتك قرائتها هنا

- اشربي الكثير من الماء لترطيب الجسم والبشرة من الداخل. فإن المرطبات لا تقوم سوى بترطيب البشرة بشكل سطحي.

- في حالة الإصابة بالحكة، مرري قطعة من الثلج على المناطق المصابة، فالبرودة ستساعد على تهدئة الحكة فورا. 


مواضيع أخرى اخترناها لك:

سبع طرق لعلاج حروق البشرة سريعا

سبع طرق عصرية لارتداء البندانا في الصيف 

عشر ألعاب رياضية للقيام بها على الشاطئ