مع قدوم موسم الأعياد، قامت شركة أوميغا للساعات بتصميم ساعتين جديدتين فاخرتين إحداهما للرجال والأخرى للنساء، لينضمان إلى مجموعة ساعات دوفيل الشهيرة.

صُنعت الساعة النسائية، والتي تحمل اسم قطرة الندى "برستيج دوفيل"، من الذهب الأحمر عيار ١٨ قيراط، كما أضيفت لها بعض الماسات المرصعة على القرص وثلاث قطرات ندى على الجانبين مما يعطيها طابعا رومانسيا وحالما. أما مينا الساعة فهو مصنوع من أم اللآليء والذهب الأحمر عيار ١٨ قيراط وتزينه ٣ فراشات رقيقة لاضفاء لمسات جمالية رائعة تخطف الأبصار.

تقدم الساعة الجديدة كافة مواصفات مجموعة دوفيل مع نعومة الشكل لتعزز من سحر وأنوثة المرأة، فإذا كانت هذه الساعة غير كافية بالنسبة لك فيمكنك الإنتقال للأسفل للتعرف على تصميم الساعة الرجالية. 


أما بالنسبة للساعة الرجالية الجديدة من أوميغا، فتحمل اسم "دوفيل تريزور" وتعد نسخة جديدة من الموديل الأصلي الذي يعود لعام ١٩٤٩ و تنفرد هذه الساعة منذ طرحها بين الأداء المتفوق للحركة الميكانيكية والتصميم الأنيق الذي يأتي مع علبة نحيفة مصنوعة من الذهب الأصفر عيار ١٨ قيراط، ومينا ساعة بلون الأوبالين الفضي وهيكل قرص الساعة بتصميم "clous de Paris" العتيق سيقدره الرجال حقا.

تتميز الساعة بأنها مدعّمة بآلية الحركة أوميغا ماستر كواكسيال كاليبر ٨٥١١ ومع حركة يدوية متعرجة متفردة، إلى جانب السوار المصنوع من الجلد البني الأصلي.